الخميري .. تستضيف في مكتبها رائدتي الموهبة (مياز القبيس و لدن البشير)

غادة العقيلي | 2016.10.21 - 12:30 - أخر تحديث : الجمعة 21 أكتوبر 2016 - 12:30 مساءً
ارسال
لا تعليقات
1٬267 قراءة
شــارك
الخميري .. تستضيف في مكتبها رائدتي الموهبة (مياز القبيس و لدن البشير)

في صباح يوم الخميس الموافق 19 / 1/ 1438 هـ

عُقد اجتماعٌ تكريمي للطالبتين الموهوبتين .. مياز القبيس من الثانوية الخامسة ، و لدن البشير من ابتدائية الدكتورة لولوه النعيم ،،

وذلك في مكتب سعادة المساعدة للشؤون التعليمية للبنات الأستاذة لولوة بنت حمد الخميري

وقد رافق الطالبتين قائدتي المدرستين .. قائدة ث5 .. أ. فاطمه العتيبي

وقائدة ابتدائية د.النعيم .. أ. عائشة الحبودل ..

بالإضافة إلى مشرفات قسم الموهوبات .. أ.أمينة الحميداني ، أ. دلال الحربي ، أ.ابتهال القرزعي

وبحضور رئيسة قسم توجيه وإرشاد الطالبات .. أ.لولوه الهقاص

ورئيسة قسم الإشراف التربوي .. أ. هدى الصلال

في البداية رحبت الأستاذة أمينة الحميداني بالضيوف .. وشكرت سعادة المساعدة على هذه البادرة .. وأضافت بأنها دائمة السؤال والاهتمام بالموهوبات ،، ودائماً هي داعمه للتميز والمتميزين ..

ثم تحدثت عن تجربة الطالبتين في التميز .. وأن الطالبة : لدن البشير .. قد خضعت للمشروع الوطني لاختبار المقياس وكانت ضمن الطالبات اللاتي حصلن على التسريع على مستوى المملكة .. حيث كانت لدن طالبة بالصف الرابع واختبرت مواد الصف الخامس واجتازتها بتفوق وتميّز.. وانتقلت من الصف الرابع إلى الصف السادس الابتدائي ..

ولله الحمد .. قد استطاعت التكيّف مع زميلاتها في الصف بسهولة .. حسب ما أفادت لدن ،،

وقد نسبت جزءاً من هذا التفوق والتكيف أيضاً إلى جهود المدرسة .. بدءاً من القائدة وتشجيع مسؤولة الموهوبات أ. خلود البكيري والمرشدة الطلابية .. ومشرفات القسم ..

ثم تحدثت عن مشاركة الطالبة مياز القبيس في مبادرة مخيم الجريسي .. حيث كانت ممثلة لمدينة عنيزة .. وقد حصلت على جائزة أفضل طالبة متميزة مشاركة في المخيم على مستوى المملكة العربية السعودية .. ولم تغفل دور قائدة المدرسة في تشجيع الطالبة ووصولها إلى هذا المستوى ..

وقد تحدثت مياز عن تجربتها الممتعة في المخيم (فاب لاب – معمل الموهوبين) .. وعن المدربين المميزين ورجال وسيدات الأعمال الذين أفادوهم بتجاربهم .. كـ ريادة الأعمال والهندسة وكيفية تأسيسها ..

سعادة المساعدة .. أبدت بأنها جداً ممتنة لوجود الطالبتين اليوم في مكتبها .. وأنها جداً ممتنة لجهود المشرفات بالقسم .. باعتبارهن اللبنة الأولى في التميز والتحفيز .. وأن دعم الجهات المسؤولة واهتمامها وسؤالها الدائم هو السبب الرئيس في تذليل الصعوبات بالمدارس .. وإبراز المواهب أياً كانت ..

وأضافت أيضاً أن قائدات المدارس لهن دورٌ كبيرٌ وذلك لتواصلهم مع أولياء الأمور .. وأن الجهات العليا –بدون جهود القائدات- لا يمكن أن تكمل العمل .. فهم الحلقة الثانية بعدهم ..

ووجهت كلامها للطالبتين – بعد التبريك- وقالت أن هذا التكريم والتشجيع هو حقكن علينا .. ونحن جداً فخورون بكن .. فأنتن تمثلن التعليم وتمثلن محافظة عنيزة .. وأنكن تستحققن هذا الدعم الخاص .. ودعت لهن بالتوفيق والإبداع الدائمين .. وأن تراهن في مراكز عالية يخدمن الوطن والتعليم ..

وختمت حديثها بأن يحمي الله الوطن والملك ويديم علينا نعمة الأمن والأمان ..

وفي إضافةٍ للأستاذة لولوه الهقاص .. أفادت بأن القائدة لها دورٌ كبير في الدعم وختمت عبارتها بالثناء على القائدتين أ.فاطمه وأ.عائشة وأن تميزهن وحرصهن قد انعكس على تميز مدارسهن ..

وفي كلمةٍ لقائدتي المدرسة ..

شكرت أ.عائشة الحبودل ..  الأستاذة لولوه الخميري والأستاذة أمينة على الاستضافة والمبادرة التكريمية .. وأفادت بأن الكلمة الطيبة لها وقعٌ جميلٌ على النفس .. وأن علينا أن نسعى إلى العمل ونحفز من تحتنا ونكون عوناً لهم .. فالمدرسة الجاذبة والمتميزة لها دورٌ كبير في تميّز أفرادها ..

أما أ. فاطمه العتيبي .. قائدة ث5 .. فقد باركت في البداية لعنيزة ولتعليم عنيزة هذا الإنجاز .. وأبدت استعدادها لتقديم أي دعم أو تشجيع أو تحفيز أو إبراز للتميز والمتميزين .. وأنها تسعى لتشجيع مياز على التقديم على جائزة التميز القادمة ..

وختمت أ. هدى الصلال الاجتماع بقولها بأن وجود القائدة بجانب طالبتها يعتبر تميزاً تربوياً .. وهو منظرٌ يُبهج النفس .. فمهمة القائدة ليست مكتبية أو ورقية .. بل هي شاملة لجميع الجوانب الفنية والإدارية والإنسانية ..

 

وتم في الختام .. تكريم الطالبتين وتحيتهن .. بالإضافة إلى تكريم قائدتي المدرستين .. فشكراً لسعادة المساعدة على كرمها وشكراً لقسم الموهوبات على جميل المبادرة ..