ندوة ” مراهق فَطِن ” تستقطب 70 سيدة في عنيزة

منيرة العبيكي | 2015.11.15 - 9:48 - أخر تحديث : الأحد 15 نوفمبر 2015 - 9:48 صباحًا
ارسال
لا تعليقات
1٬695 قراءة
شــارك
ندوة ” مراهق فَطِن ” تستقطب 70 سيدة في عنيزة

تلبيةً لطموحات البرنامج الوزاري (فطن) استضافت الثانوية الأولى للبنات بمحافظة عنيزة ما يتجاوز سبعين أم لحضور الندوة التي تم إقرارها في خطة المدرسة ضمن مناشط البرنامج تحت عنوان : (مراهق فَطِن) قدمتها عضو نادي الأمهات وولية أمر الطالبة جمانة الدبيان د. نوال الصيخان الأكاديميةفي كلية العلوم والآداب في جامعة القصيم بمشاركة ابنتناالطالبة المتألقة : ريما السليم وبحضور مشرفة توجيه وإرشاد الطالبات الأستاذة : أمل النجيبان. تهدف الندوة إلى توجيه الأمهات إلى كيفية احتواء المراهق وحماية فكره.بداية جاء صوت المراهق عبر من تمثلهم الطالبة ريما التي أبدعت في حديثها عن فترة المراهقة واحتياجات المراهق التي يتطلع إليها من أسرته ثم انطلقت د. نوال في حديث شيق حول أساليب فعالة تكفل توطيد علاقة المراهق بأسرته بحيث لا يلجأ لأطراف أخرى تؤثر على توجهاته وفكره .. وأكدت الصيخان على ضرورة غرس حب الوطن وتعميق الهوية الإسلامية وغرس الرقابة الذاتية وحذرت من خطر مواقع التواصل الاجتماعي وضرورة المتابعة .وأكدت قائدة المدرسة: الأستاذة فوزيه السبيل على أهمية مثل هذا البرنامج الذي يخاطب الأمهات قائلةً:(الخطر المحدق بأبنائنا بات كبيراً وينبغي أن نبحث عن مكامن الخلل ونوقظ آباء وأمهات انشغلوا بحياتهم عن أبنائهم ونؤكد على ضرورة فتح قنوات الحوار معهم.) وأكدت السبيل على ضرورة استثمار كل الطاقات الفكرية والتربوية لمواجهة هذا الخطر.
وفي نهاية الندوة تم تكريم د. نوالالصيخان والطالبة ريماالسليم بدروع وشهادات شكر من تنفيذ المرشدة الطلابية الأستاذة : نهى الخميس التي كان لها دور كبير في التنظيم . واختتم اللقاء بكلمة جميلة من الأستاذة : أمل النجيبان مشرفة التوجيه والإرشاد أكدت فيها على محاور الندوة وشكرت فيها المنفذين للقاء وأشادت بجودة المحتوى وحسن تفاعل الحاضرات .

img_0972

ث