خبير الاختبارات والقبول أحمد البريه

عبدالرحمن المقبل | 2018.05.31 - 10:00 - أخر تحديث : الخميس 31 مايو 2018 - 10:00 مساءً
ارسال
لا تعليقات
513 قراءة
شــارك
خبير الاختبارات والقبول أحمد البريه

خبير الاختبارات والقبول
أحمد البريه

كتب . عبدالله علي القرزعي
الأربعاء 1439.09.15

1424 كان تعليم عنيزة على موعد مع ولادة نجم قائد تربوي فريد بعد أن قطف الإرشاد الطلابي بالمدارس حقه من عطاءاته المتميزة.
تسنم بخبراته الطويلة رئاسة خدمات الطلاب بالادارة ومضى خلال أربع سنوات يجمع مزيدا من الخبرات الثرية والمثرية.

1428 انتقل للعمل رئيسا لقسم الاختبارات والقبول وحتى تقاعده نهاية هذا العام كان خلال 11 عاما الخبير التربوي الفريد على مستوى الوطن ، حيث ساهم في بناء أنظمة وتعليمات الاختبارات على مستوى الوزارة طوال سنوات عمله ، كان معينا لزملائه في إدارات التعليم ولا يكل ولا يمل من تقديم خبراته الكبيرة .

وعلى مستوى العمل بالإدارة استطاع تكوين فرق عمل توالت على إنجاز عدد كبير من التعاملات والمعاملات اليومية بدقة باهية التجويد زاهية العطاء …

الفريد في عمله هو الإنجاز العاجل والسريع ، عملت معه ثمان سنوات لم تتأخر معاملة أيا كان تعقيدها أكثر من يوم ، والغالب أن تنجز في اليوم نفسه.
ناهيك عن معالجات لموضوعات معقدة في الاختبارات و القبول و الأنظمة الإلكترونية بدءا من مدارس فمعارف وصولا إلى نور !!
والمنجزات الكبيرة في الارشفة الإلكترونية ، ونقل البيانات من برنامج لآخر لها حكايات تطول من قصص الإبداع في الإنجاز !!!

أستاذي أحمد بن محمد البريه
كان ومازال علامة فارقة تعلمنا منه الإنجاز والعمل والانضباط والالتزام تعلمنا منه الكثير والمفيد.

بقي أن نحدثكم عن أثر سيبقى بإذن الله بقيادة زملائه في العمل ومن خلفوه للحفاظ على سر تميز قسم الاختبارات والقبول طوال سنوات مضت .
وبحق كان القسم يعمل بلا ميزانيات ، وانتاجه الابداعي يفوق كثيرا المعطيات المتاحة وفيه دلالة وشاهد أن القائد الملهم هو من ييسر الله له و يتمكن من تأهيل الكوادر و يستثمر العقول لخدمة دين الله ووطن الخير .

من القلب ندعو لكم أستاذنا أحمد البريه بالخير وأن يبارككم الله عز وجل ويبارك لكم في صحتكم وذريتكم ورزقكم. .. فما ورثتموه لأجيال بعدكم خلال 31 عاما من العطاء حري به أن يمتثل ويقتدى به .

دمتم بخير