الفريح والخميري يستقبلون (أطفال روضات عنيزة في يومهم العالمي) بالورد والحب

غادة العقيلي | 2016.11.24 - 3:00 - أخر تحديث : الخميس 24 نوفمبر 2016 - 3:00 مساءً
ارسال
لا تعليقات
1٬400 قراءة
شــارك
الفريح والخميري يستقبلون (أطفال روضات عنيزة في يومهم العالمي) بالورد والحب

تحت شعار ” ابن طفلاً .. تبني وطناً ”

احتفل أطفال محافظة عنيزة في رياض الأطفال بهذا اليوم .. وقد عبر مجموعة منهم بهذه المناسبة

بزيارةٍ إلى مكتب سعادة مدير التعليم الأستاذ: محمد بن سليمان الفريح

ومكتب سعادة المساعدة لشؤون تعليم البنات الأستاذة: لولوه بنت حمد الخميري

بوجود رئيسة قسم رياض الأطفال الأستاذة آمال بنت إبراهيم الهذلي

حاملين معهم عباراتهم الحقوقية

وقد قامت سعادة المساعدة بتوزيع هدايا (مقدمة من قسم رياض الأطفال) للأطفال الحاضرين

وقد شاركت الروضات الزائرة (الروضة الحكومية الخامسة، الروضة الحكومية الثامنة وروضة المنال الأهلية) بفقرات جميلة ومتقنة

و قد أفصح الأطفال أمام سعادة المدير وكذلك المساعدة،  عن رغباتهم وأمنياتهم المستقبلية،

وكان مما يميز هذه الزيارة والفعالية .. الجرأة في حديث الأطفال عن رغباتهم وأمنياتهم الخاصة وبهجتهم المصاحبة لتفعيل هذا اليوم ..

و يصاحب هذا اليوم فعالية أخرى ستقام هذا المساء بمجمع عنيزة مول للإحتفال بيوم الطفل العالمي

وقد نظم هذه الفعالية قسم رياض الأطفال مشكوراً

والدعوة عامة لجميع الأطفال داخل المحافظة وخارجها .

وعن رصد مشاعر سعادة مدير التعليم ، أبدى الفريح سعادته بتلك الزيارة المميزة .. حيث استقبلهم بكل حب وحنان

وقدم شكره لقسم رياض الأطفال و قائدات المدارس على تلك اللفتة

وقال بأن الأطفال بمشاركاتهم البريئة والمتقنة قد أحدثوا جواً جميلاً في مكتب سعادته .. و ذكرى مميزة لن تنسى ..

 

وعن مشاعر سعادة المساعدة ، فقد أعربت الخميري عن امتنانها لتفعيل اليوم العالمي للطفل من قبل قسم رياض الأطفال والروضات المشاركة و أيضاً عبرت عن امتنانها للقائدات على هذا الإحساس لاستشعارهم المسؤولية وبأهمية هذا اليوم

و قالت بأنها سعدت جداً بوجود أحبابها في مكتبها .. ممن مثلوا روضاتهم

وشكرت معلماتهم اللاتي حضرن برفقتهم و جميع من أكمل عمل فعالياتٍ تنفيذية لديهم في الروضات

وأضافت الخميري بأنه من المهم  أن نتوقف دائماً عند هذه الأيام العالمية ونستشعر مثل هذه المناسبات بشكل عام سواء كانت محلية او عالمية و أن نبرزها وننشر ثقافتها للمجتمع من خلال أولاً المنشأة التعليمية سواء كانت حكومية أو أهلية خصوصاً تلك الأفكار التي تبرز من خلال تلك الفعاليات من خلال الأطفال أنفسهم وتصل الى المجتمع وهذا هو هدف إقامة مثل هذه الفعاليات وكررت شكرها لقسم رياض الأطفال ممثلاً بالأستاذة آمال ،، وقائدات الروضات المشاركة ( أ.حصه المحسن (قائدة الروضة الحكومية الخامسة) ، أ.نوال الجلالي (قائدة الروضة الحكومية الثامنة) و أ.دانيه المسند (قائدة روضة المنال الأهلية)

 

نترككم ،، لتتأملوا .. براءة من في الصور

 

 

سعادة مدير التعليم