الفريح مدير تعليم عنيزة: فوز المملكة بعضوية مجلس حقوق الإنسان أول مكاسب رؤية 2030 على المستوى الدولي

عبدالرحمن الجاسر | 2016.10.30 - 11:45 - أخر تحديث : الأحد 30 أكتوبر 2016 - 11:45 صباحًا
ارسال
لا تعليقات
542 قراءة
شــارك
الفريح مدير تعليم عنيزة: فوز المملكة بعضوية مجلس حقوق الإنسان أول مكاسب رؤية 2030 على المستوى الدولي

فازت المملكة العربية السعودية بتمديد عضويتها في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة خلال عملية التصويت التي عقدتها الجمعية العامة اليوم الجمعة في مقر المنظمة الدولية في نيويورك. حيث عقدت الجمعية العامة للأمم المتحدة جلسة للتصويت على انتخاب 14 عضواً في مجلس حقوق الإنسان لخلافة الأعضاء التي تنتهي فترة عضويتهم في الحادي والثلاثين من ديسمبر عام 2016.

سعادة مدير التعليم بمحافظة عنيزة الأستاذ محمد بن سليمان الفريح تحدث عن هذا المنجز وقال:

إن انتخاب المملكة لعضوية مجلس حقوق الإنسان بمنظمة الأمم المتحدة ، نتيجة طبيعية للعمل الدؤوب الذي يتزامن مع تطبيق رؤوية المملكة 2030 وكذلك للتطورات الضخمة التي تشهدها المملكة في مجال حقوق الإنسان عبر السنوات الماضية، وأنظمة مملكتنا الحبيبة تجسد الحقوق الأساسية مثل حق التعليم والسكن والرعاية الصحية والاجتماعية، وكذلك التصورات الكبيرة في آليات حماية حقوق المرأة والطفل ومنع كل أشكال الاتجار بالبشر ومكافحة التمييز. كم يؤكد نجاح سياسات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وفاعلية برامجها في تحقيق التنمية المستدامة التي يمثل الإنسان محورها الأساسي والتي انعكست بشكل إيجابي على تعزيز آليات حماية حقوق الإنسان في المملكة وخاصة الحقوق الأساسية في المسكن والغذاء والرعاية الصحية والتعليم والعمل والتعبير عن الرأي، وتخصيص برامج متعددة لحماية حقوق بعض الفئات مثل النساء والأطفال والعمالة الوافدة بالمملكة.

وأضاف سعادته أن كل منصف يعرف جهود المملكة في تعزيز دور مؤسسات المجتمع المدني في مجال حماية هذه الحقوق ولاسيما حقوق المرأة والطفل، وتفعيل دور هذه المؤسسات في الرقابة، والدور الكبير الذي تقوم به الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان في رصد واستقبال الشكاوى، وكذلك إسهامات الجمعيات الخيرية المعنية برعاية الأيتام والمعوقين وضحايا العنف ورعاية الأطفال وغيرها من الجمعيات التي تحظى بدعم الدولة لها.