الصلال.. تشارك في برنامج ” تقويم درجة تطبيق وتنفيذ الخطط الإشرافية لإدارات الإشراف التربوي بتبوك

منيرة العبيكي | 2014.09.08 - 1:07 - أخر تحديث : الإثنين 8 سبتمبر 2014 - 1:07 مساءً
ارسال
لا تعليقات
1٬279 قراءة
شــارك
الصلال.. تشارك في برنامج ” تقويم درجة تطبيق وتنفيذ الخطط الإشرافية لإدارات الإشراف التربوي بتبوك

تشارك رئيسة الإشراف التربوي بإدارة التربية والتعليم بمحافظة عنيزة الأستاذة هدى بنت رجا الصلال في لقاء مديري الاشراف التربوي بإدارات التربية والتعليم في المملكة والذي تستضيفه الادارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة تبوك بعنوان : تقويم درجة تطبيق وتنفيذ الخطط الإشرافية لإدارات الإشراف التربوي ومكاتب التربية والتعليم المعتمدة ؛ من الفترة 12/ 11 إلى 16/ 11/ 1435هـ .

ويأتي اللقاء ضمن برامج وكالتي التعليم ( بنين / بنات ) لتقويم الأداء الإشرافي والمدرسي ( العام والتخصصي ) ويتم خلال ورش العمل فيه استعراض خطط إدارات الإشراف التربوي ومكاتب التربية والتعليم التابعة للعام الدراسي 1435/ 1436هـ ؛ بالإضافة إلى استعراض منجزات خطة الإشراف التربوي للعام الدراسي 1434/ 1435هـ .

وأكدت الصلال أن اللقاء يأتي تعزيزاً لدور الإشراف التربوي والتعليمي على مستوى الوزارة وفرصة للالتقاء بمديرات الإشراف لتبادل الخبرات ولقاء القيادات الإشرافية في الوزارة وتمكين المشاركات من التعرف على تجارب جديدة وخبرات متعددة ووسائل حديثة وإمكانات مختلفة، بما يحفز لمواصلة التطوير في العمل الإشرافي ويتيح الفرصة للتواصل الدائم مع الإدارات والمكاتب ذات الخبرات العريقة في المجال الإشرافي التربوي .

مع طرح تجربة جامعة المجمعة الرائدة في سرعة التأسيس والنجاح في النمو والتطور، كما التقى مدير الجامعة خلال المؤتمر بالأمين العام لاتحاد الجامعات العربية الدكتور سلطان أبو عرابي ناقش خلال اللقاء أهمية هذا المؤتمر ومحاوره وما تم فيه من مناقشات ستعود بالفائدة على جميع المشاركين وتعزز من التبادل الأكاديمي والتعاون في البحث العلمي بين الجامعات العربية والأوروبية.

هذا وقد افتتح البرنامج عند الساعة الثامنة من صباح يوم الأحد 12/11/1435هـ بكلمة من سعادة المساعدة لشؤون تعليم البنات بتبوك  رحبت فيها بالحضور ؛ موضحة لأهداف البرنامج ومثمنة جهود الإشراف التربوي وامتداده بالعمل داخل المدارس . عند ذلك تم توضيح كبفية بناء الخطة التشغيلية للإشراف وآليات التنفيذ وأساليب المتابعة والتقويم للبرامج والمشروعات ثم ورشة عمل عن تحليل واقع الاشراف  محددين الفرص والتهديدات ونقاط القوة والضعف  ؛ ثم ختم اليوم الأول بورشة عمل حول تقييم الخطة لهذا العام .

الجدير بالذكر انه سيتم عمل جولات من الإدارة العامة للإشراف التربوي على الإدارات والمكاتب لمتابعة الخطة وستشكل فرق عمل ولجان لتقييم عمل الإشراف داخليا وخارجيا وستكون اللجنة بعضوية الفريق الزائر وعضو من الأمانة ورئيسة الإشراف أو مديرة المكتب وستزار مدارس لتقييم خطط المدارس بعد اعتمادها من الإشراف بداية العام  وستتابع مؤشرات الأداء ومنجزات الخطة للعام السابق وستمنح المنطقة المزارة درجة تقييم وتسجل ملاحظات تتابع من قبل مدير إدارة التربية والتعليم .